شدد رئيس كتلة قلب تونس بالبرلمان اسامة الخليفي اليوم أن رئيس الحكومة هشام المشيشي إختار لغة العقل في خطابه البارحة ولم يقم بتقديم ما يتوفر له من معطيا.
وبين الخليفي أنه لو إختار رئيس الحكومة الكشف عنها لتمت إدانة عدة أطراف.
ودعا الخليفي في تصريحه الى فتح تحقيق في علاقة بالاطراف التي تدفع لتحريك أعمال الشغب.