قال رئيس الحكومة هشام المشيشي مساء اليوم الثلاثاء 19 جانفي 2021، إن شباب تونس هو مستقبل هذا الوطن، مبينا أن الحكومة ستعمل الأيام القادمة على وضع إطار مبتكر يمكنهم من إيصال صوته واقتراحته ويُمكِن الدولة من القيام بدورها في تذليل الصعاب.

ودعا المشيشي الشباب المحتج بصفة سلمية إلى عدم فسح المجال أمام مجموعات المخربين والفوضويين لاختراق تحركاتهم وتحويلها إلى سرقة ونهب، وأقر أن الأزمة حقيقية والغضب مشروع والإحتجاجي شرعي والفوضى مرفوضة وفق تعبيره.