دعت منظمة العفو الدولية اليوم 19 جانفي 2021، أجهزة إنفاذ القانون بما في ذلك النيابة العمومية إلى تجنب احتجاز المتظاهرين على الفور حيثما أمكن ذلك، وذلك بالإفراج عن جميع المعتقلين تعسفياً والإفراج المؤقت عن أولئك الذين يحتمل أن يواجهوا المحاكمة في الحالات التي يوجد فيها دليل واضح على جريمة معترف بها.

وطالبت المنظمة السلطات التونسية بأن تأخذ في الاعتبار المخاطر العالية لجائحة كورونا في مراكز الاحتجاز، أين تكون الظروف الصحية سيئة ويكاد يكون من المستحيل الحفاظ على المسافة الجسدية.