قال وزير الصحة السابق عبد الرؤوف، اليوم الإثنين، خلال جلسة الإستماع لعدد من وزراء الصحة السابقين في لجنة الصحة بالبرلمان انه ضد الحجر الشامل ب 4 ايام الذي تم اتخاذه.

ورجح ان هذا الحجر كان لاسباب امنية ولا تتعلق بالوضع الوبائي.

و قال ان "ما يجب القيام به الآن ليس حجرا و لكن التاكيد على الاجراءات الوقائية".