أكدت الشركة التونسية للملاحة، أن التأخير الحاصل على رحلتها التي كانت مبرمجة صباح اليوم السبت 16 جانفي 2021 في اتجاه ميناء جنوة الايطالي انطلاقا من ميناء حلق الوادي على متن سفينة قرطاج، سببه وقفة احتجاجية مفاجئة لعمال السفينة المذكورة.
تقدمت الشركة في بلاغ لها باعتذاراتها لحرفائها، وأعلنت أن سفينة قرطاج انطلقت ظهر اليوم في اتجاه ميناء جنوة وعلى متنها 600 مسافر.
وبين البلاغ أن إدارة الشركة بذلت مساعي لحل عدد من المشاكل العالقة مع عمالها.