تم منذ قليل تشييع جثمان الفقيد الطبيب بدر الدين العلوي الى مثواه الأخير بمقبرة أولاد عزيزة بالقصرين .
وقد شارك في الجنازة الوطنية الحاشدة مئات المواطنين وحضرها مستشارين لرئيس الحكومة ووالي الجهة ,بالاضافة لجميع الأسلاك الأمنية والوحدات العسكرية التي أدت التحية .
وأكدت مصادر مطلعة لمراسل شمس اف أم أن رئيس الحكومة سيتحول الى منزل الفقيد .

يذكر أن طبيب مقيم من مواليد 1994 اختصاص جراحة عامة بالمستشفى الجهوي بجندوبة توفي مساء أمس في حدود التاسعة ليلا.
ووفق المعلومات المتوفرة لمراسل شمس أف أم بالجهة، فإن الهالك استعمل المصعد الكهربائي للنزول من الطابق الخامس الى الطابق الارضي إلا أن المصعد هوى بقوة على الارض ليتوفى الطبيب على عين المكان.