دخل اليوم الجمعة أعوان الصحة في ولاية جندوبة في يوم غضب على خلفية وفاة طبيب شاب مساء أمس بسب خلل تقني في المصعد.
ووفق ما صرح به حسين المازني عضو النقابة الأساسية لأعوان المستشفى الجهوي بجندوبة فأن المستشفى يشكو من عدة نقائص .
واضاف قائلا في تصريح لشمس أف أم ..ما حصل ليلة البارحة هو نتيجة تراكمات كان من المفترض تجاوزها منذ زمن .

يذكر أن طبيب مقيم من مواليد 1994 اختصاص جراحة عامة بالمستشفى الجهوي بجندوبة توفي مساء أمس في حدود التاسعة ليلا.

ووفق المعلومات المتوفرة لمراسل شمس أف أم بالجهة، فإن الهالك استعمل المصعد الكهربائي للنزول من الطابق الخامس الى الطابق الارضي إلا أن المصعد هوى بقوة على الارض ليتوفى الطبيب على عين المكان.