قرر الأطباء العامّون بالصحة العمومية الدخول في إضراب عن العمل لمدة 4 أيام بداية من اليوم الثلاثاء غرّة ديسمبر 2020، مع تنفيذ وقفة إحتجاجية الثلاثاء من المرجّح ان تتلوها وقفات إحتجاجية أخرى بالإدارات الجهوية في قادم الأيام.

ويستثنى من هذا الاضراب جميع أقسام الإستعجالي وأقسام تصفية الدم وأقسام الإنعاش، بالمستشفيات ومراكز الصحة العمومية.

وقال عضو إتحاد الأطباء العامين للصحة العمومية، منذر الغزي، في تصريح لشمس أف أم أمس الاثنين، ان هذه التحركات جاءت تعبيرا عن رفضهم لما جاء في الأمر الحكومي عدد 341 لسنة 2019 الذي يضبط النظام العام للحصول على شهادة الدراسات الطبية.

وأضاف الغزي أن الأمر عدد 341 'تضمن فصولا تمس من الطبيب العام' كما أن 'الأحكام الانتقالية لم تكن واضحة بما فيه الكفاية لتحفظ كرامة ومهنية وعلمية الطبيب العام'، وفق تعبيره.

ودعا الغزي وزارة الصحة ورئاسة الحكومة إلى التكفل بهذا الملف قصد تجنب تنفيذ الإضراب، مشيرا إلى أن وزارة الإشراف اكتفت فقط

بإرسال وثيقة 'تهديد بمعاقبة كل من يترك مكانه'.