رفض وزير الداخلية توفيق شرف الدين، اليوم الإثنين، خلال الإستاماع له في البرلمان بخصوص مناقشة ميزانية الوزارة لسنة 2021 الحديث عن ملف التجسس.

وقال إن الملف أمام أنظار القضاء وسرية التحقيق تفرض عليه التكتم، مشددا أن القضاء سيعطي لكل ذي حق حقه.

ومن جهة أخرى، أكد الوزير أن حل النقابات الأمنية لا مبرر له وأن الوزارة بحاجاتها.

وقال إن المشهد ديمقراطي ووجود سلطة يستوجب تواجد نقابات، لافتا الظر إلى أن وجود النقابات ضروري.