تطرقت اللقاءات، التي جمعت رئيس الجمهورية قيس سعيد، بعد ظهر اليوم الخميس بقصر قرطاج، بممثلي عدد من الهياكل المهنية القضائية إلى جملة من الملفات، من بينها تقرير محكمة المحاسبات المتعلق بالانتخابات التشريعية والرئاسية لسنة 2019، حيث أكد سعيد على أن "هذا التقرير صادر عن محكمة لا يشك أحد في استقلالية أعضائها، لكن لم يترتب عنه أي جزاء إلى اليوم".

وأفاد بلاغ لرئاسة الجمهورية بأن رئيس الدولة أكد على ضرورة استقلال القضاء، وعلى وجوب تطبيق القانون على الجميع مهما كانت مواقعهم، مشيرا في الآن نفسه إلى أن بعض القضايا الجارية منذ سنوات والتي لم يقع البت فيها، تؤدي إلى نوع من نكران العدالة.