على إثر توفر معلومات تفيد تحوز أحد العملة ببلدية المنستير على عدد من الطوابع الرسمية الإدارية بمحل سكناه خارج الإطار القانوني قصد استغلالها في عمليات مشبوهة، تمكنت فرقة الإرشاد البحري بالمنستير بعد التنسيق مع النيابة العمومية بالمنستير من إلقاء القبض على المتهم و تفتیش منزله.
و أكد كاتب عام النقابة الأساسية لمنطقة الحرس البحري بالمنستير عثمان بسباس اليوم الخميس 26 نوفمبر 2020، أنه تم حجز 8 طوابع إدارية تتمثل في طابع إداري يخص بلدية المنستير و 4 طوابع إدارية خاصة بالتعريف بالإمضاء و 3 طوابع إدارية خاصة بالنسخ المطابقة للأصل من بينها طابعين باللغة الفرنسية، بالإضافة إلى حجز وثائق باللغة الإيطالية وطابع تواريخ و محبرة.
و أضاف بسباس لمراسلة شمس أف أم أنه تمت إحالة المتهم والمحجوز على فرقة الأبحاث و التفتيش للحرس الوطني بالمنستير‎ لمواصلة الأبحاث.