دعا رئيس الحكومة هشام المشيشي، اليوم الأربعاء، وزراء حكومته إلى "التفاعل الإيجابي" مع رئاسة الجمهورية وبـ "السرعة المطلوبة" بخصوص عدد من الملفات، على أن يكون ذلك بالتنسيق والاستشارة المسبقة مع رئاسة الحكومة.

وقال رئيس الحكومة هشام المشيشي، في اجتماع مجلس الوزراء المخصٌص للنظر في مشروع قانون المالية التعديلي لسنة 2020 ومشروع قانون الماليّة لسنة 2021، "أهيب بأعضاء الحكومة بضرورة التفاعل مع رئاسة الجمهوريّة وفق ما يليق بها بالإيجابية والسّرعة المطلوبة"، داعيا في المقابل، وفق مقاطع فيديو نشرت على صفحة رئاسة الحكومة بموقع فيسبوك، إلى التنسيق والاستشارة المسبقة لرئاسة الحكومة ثم الاعلام لاحقا بكلّ المسائل المثارة معها "من أجل ملاءمة القرارات والإجراءات مع السياسة العامة للدّولة في إطار التناغم بين المؤسسات الدستورية".

وأضاف، المشيشي الذي كلفه الرئيس سعيد في جويلية الماضي بتشكيل الحكومة الجديدة بعد استقالة سلفه الياس الفخفاخ، قوله في هذا الشأن إن "مخاطبة رئاسة الجمهورية عبر المكاتيب والمراسلات تتم حصريّا عبر رئاسة الحكومة".