نظّم جيش البحر يومي 28 و29 سبتمبر 2020 تمرينا بحريا مشتركا "حارس 2020" بالمنطقة البحرية الجنوبية بمشاركة وحدات من جيش البحر وقوّات من الحرس الوطني ومن الديوانة التونسية.

وجاء في بلاغ صادر عن وزارة الدفاع الوطني أن هذا التمرين البحري المشترك جاء في إطار "السعي إلى الرفع من المستوى العملياتي للأفراد وتعزيز التنسيق بين مختلف المتداخلين في مراقبة وتأمين الحدود البحرية والتصدي للأعمال غير المشروعة بالبحر وإحكام السيطرة على المنافذ البحرية".