قال رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الإثنين 28 سبتمبر 2020، إن بعض جرائم الفساد التي تحدث عنها سابقا والملفات القضائية لم يقع النظر فيها.

وأضاف قيس سعيد أنه للأسف بعض القضايا التافهة يتم النظر فيها في ظرف أسبوع أو أقل أما القضايا لمن أدانهم التاريخ تظل في ملفات المحاكم أكثر من 10 سنوات.

وتابع رئيس الدولة أن "إدانة التاريخ في كل الحالات أشد وأقوى من إدانة القضاء".

وشدد على أن "من أدانه شعب بأكمله لا نتتظر حكم قضائي يدينه لأن تلك مسألة تهم القانون أما الإدانة التاريخية أشد وأقوى من إدانة محكمة تنتصب للقضاء وتنتصب أحيانا لقضاء تتسلل إليه السياسة".