أبلغت مصالح رئاسة الحكومة مصالح الاعلام والاتصال برئاسة الجمهورية استنكارها لطريقة اخراج لقاء رئيس الجمهورية برئيس الحكومة وما فيها من إساءة لصورة الدولة وتنافيها مع نواميس التعامل بين مؤسسات الحكم وذلك وفق ما أكده مصدر برئاسة الحكومة لإذاعة شمس أف أم.

ووفق ذات المصدر فإنه حرصا من رئيس الحكومة هشام مشيشي على الحفاظ على علاقات وضوابط عمل طيبة بين مؤسستي الدولة وعلى الاستجابة لكل دعوات رئيس الجمهورية للخوض في الوضع العام ومعالجة المشاكل المتعلقة بالشعب التونسي، فانه سيرفض مستقبلا تصوير أي مقابلة يتم توظيفها بطريقة مسيئة للدولة ولمؤسسات الحكم.