قال رئيس الجمهورية قيس سعيد في الاجتماع رفيع المستوى للاحتفال بالذكرى السنوية الخامسة والسبعين لمنظمة الأمم المتحدة، اليوم الإثنين، إن "الأمم المتحدة يجب أن تكون متحدة أكثر في ظل منظومة جديدة لأن الإنسانية كلها دخلت مرحلة جديدة في التاريخ".

وقال إنه "لا يمكن أن تدار العلاقات الدولية بنفس المبادئ التي سارت عليها في القرن الماضي والقرون الماضية".

وأضاف القول إنه "حان الوقت للتفكير في مستقبل الإنسانية جمعاء ورفع المظالم عن أي إنسان في العام"، لافتا النظر إلى ان "الكثير من الحقوق لم تجد طريقها خاصة حق الشعب الفلسطيني في أرضه".

وشدد أن "العالم في حاجة اليوم لامم متحدة كما يشير إلى ذلك ميثاق هذه المنظمة".