أعلن رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ صباح اليوم الثلاثاء 04 أوت 2020، من ثكنة الحرس الوطني بالعوينة عن تفعيل قاعة العمليات الخاصة بالهيئة الوطنية لمجابهة الكورونا لمتابعة تطور الوضع الوبائي للفيروس في تونس واتخاذ إجراءات التوقي والمتابعة اللازمة.


وشدّد رئيس الحكومة أن الوضع الوبائي في تونس تحت السيطرة، خصوصا وأن أغلب الحالات هي حالات وافدة تزامنت مع دخول اكثر من 200 ألف وافد من السياح والتونسيين بالخارج، مضيفا أن السلط الصحية تتابع بدقة كل تطورات الحالة الوبائية سواء بالنسبة للحالات الوافدة أو المحلية.


وحذّر رئيس الحكومة من حالة التراخي والتسيب في مواجهة هذا الوباء، خصوصا أن الفيروس مازال منتشرا بصفة كبيرة في العالم داعيا إلى الحذر واليقظة بعيدا عن الهلع، مؤكدا أنه سيتم اتخاذ قرارات ردعية أكثر في الأماكن المغلقة، مشددا على أن الحكومة تُعوِل على وعي المواطنين.