قال وزير الدولة لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية والحوكمة ومكافحة الفساد محمد عبو، مساء اليوم الإثنين، في تصريح للوطنية الأولى إن "حركة النهضة تريد الإطاحة بشخص لديه فساد في حين أنها تريد أن يحكم لها من لديه فساد وتضارب مصالح حتى يمكنها السيطرة عليه".

وشدد أن رئيس الحكومة إذا كان متورطا سيدفع الثمن وأن التيار الديمقراطي لا يمكنه البقاء معه إذا ثبت تورطه، وفق تعبيره.

وأشار إلى أن تقرير هيئات الرقابة سينشر يوم الخميس او الجمعة وسيتسلمه رئيس الجمهورية أولا، مؤكدا انه سيتم نشر التقرير لانها قضية رأي عام.

وتسائل عبو في الوقت ذاته عن عدم إنتظار حركة النهضة للتقرير.