أقر وزير الدولة لدى رئيس الحكومة المكلف بالوظيفة العمومية والحوكمة ومكافحة الفساد محمد عبو، اليوم الإثنين، في تصريح للوطنية الأولى أن حركة النهضة لا يمكن الحكم معها وهدفها منذ البداية إسقاط الحكومة، وفق تعبيره.

وقال إن "حركة النهضة لا يمكنها أن تكون حزبا سياسيا، بل يميلون للمجموعة والجماعة مع بعضها، مضيفا ان الحركة مصرة أن لا تكون حزبا سياسيا".

واشار إلى ان المعلومات  تفيد ان "حركة النهضة  دخلت للحكومة للضرورة ويعملون على إطاحتها في أقرب وقت"، لافتا النظر أنه" لم يتصور ان سعيهم لإطاحة الحكومة سيكون بهذه السرعة".

وأكد ان "المعركة السياسية قائمة على حرمان النهضة من أسلوبها السابق في إدارة الشأن العام منذ 2011 وهي المسيطرة وتحكم في الوالي والوزير وتقوم بحل مشاكل بعض أصحاب المؤسسات".

وأفاد أنهم أرادو من الحركة ان تتغير بعد حصولها على فرصة لا تعوض للتغيير والتصرف كحزب سياسي للمساهمة في إنجاح البلاد".