شدد رئيس الجمهورية قيس سعيد اليوم الإثنين 13 جويلية 2020، على أن رئيس الحكومة كامل الصلاحيات ما لم يستقل أو توجه ضده لائحة لوم.

وقال رئيس الدولة إنه لن تحصل أي مشاورات لتشكيل حكومة جديدة مادام رئيس الحكومة كامل الصلاحيات وليس رئيس حكومة تصريف أعمال أو رئيس حكومة وجهت ضدها لائحة لوم.

وتابع سعيد  خلال لقائه رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ وأمين عام الاتحاد العام التونسي للشغل نور الدين الطبوبي "ألتزم بما التزمت به أمام الله وأمام الشعب وأمام نفسي ولن أحيد قيد أنملة عن ما التزمت به".

هذا وأشار رئيس الجمهورية إلى أنه لا يوجد في النص الدستوري الحالي ما يتيح القيام باي مشاورات أو لقاءات حول رئيس الحكومة الحالي.