تم، صباح اليوم الثلاثاء، استرجاع 10 هكتارات من الأراضي الغابية الدولية متاخمة لشاطئ سيدي الرايس التابع لبلدية قربص من معتمدية سليمان بولاية نابل، وفق ما ذكره رئيس بلدية قربص محمد الحمروني في تصريح ل (وات).
وأضاف المصدر ذاته، أن بلدية قربص تمكنت من استرجاع هذه الاراضي، التي كانت تحت تصرف 11 نفرا دون موجب قانوني منذ شهر مارس الفارط، وذلك بالتعاون مع اعوان إدارة الغابات و السلط الأمنية والمحلية و بالتنسيق مع السلط الجهوية.
وأكد الحمروني، على مواصلة تفعيل قرارات استرداد الملك العمومي والاراضي الدولية المستولى عليها بشكل مخالف للقانون والسعي لتنفيذ القانون على الجميع، وفق قوله.