نفى وزير البيئة شكري بن حسن وجود أي ضغوطات سلطت ضده كوزير للبيئة أو سلطت على الادارة أو غيرها من أجل عدم الحضور في جلسة استماع بلجنة الاصلاح الاداري ومكافحة الفساد بالبرلمان في علاقة بطلب وجه من مجلس نواب الشعب للاستماع له حول ملف الشبهات المتصلة بالصفقات المبرمة بين الدولة وشركة valis التي يمتلك رئيس الحكومة الياس الفخفاخ جزء من رأس مالها.

وأشار وزير البيئة اليوم الإثنين 06 جويلية 2020، إلى أن ما يزيد عن90% من ملفات هذه الصفقة تم نشره على الموقع الخاص بالصفقات العمومية.