أعلن البنك المركزي التونسي أنّه بالإمكان وكاجراء استثنائي مواصلة تحويل معاليم الاقامة لشهري جويلية وأوت 2020 لفائدة التلاميذ والطلبة المقيمين بالخارج وذلك في اطار ملفاتهم الدراسيّة لدى الوسطاء المعتمدين بعنوان السنة الدراسيّة 2019 / 2020.

وأورد البنك المركزي التونسي تبعا لذلك منشورا (عدد 2020-16 بتاريخ 30 جوان 2020) أمس، الثلاثاء، للوسطاء المعتمدين سيدخل حيز النفاذ ابتداء من، الأربعاء، 1 جويلية 2020.

وينص المنشور على ضرورة إعلام الوسطاء البنك المركزي التونسي بالتحويلات المالية المنجزة من قبل منظوريهم وفق التمشيات، التّي ينص عليها منشور للوسطاء المعتمدين عدد 97-02المؤرّخ في 24 جانفي 1997 المتعلّق بجذاذات المعلومات.

والجدير بالذكر أنّ هذا الإجراء تمّ اتخاذه في اطار دعم الطلبة الدارسين بالخارج لمواجهة انعكاسات جائحة كوفيد-19.