قررت وزارة الداخلية الإستئناف التدريجي للنشاط العادي لمختلف مصالحها المسدية للخدمات الإدارية.
ودعت الوزارة المواطنين إلى ضرورة مواصلة اتخاذ الإجراءات الوقائية الضرورية من قبل الوافدين على مقراتها المعنية بذلك وخاصة منها وجوبية حمل الكمامات والامتثال للإجراءات الوقائية المعتمدة في هذه المقرات على غرار التباعد الجسدي.
وقالت الداخلية إنها تُعوِل على وعي المواطن وتفهمه ومساهمته الفعالة في تطبيق هذه الإجراءات الوقائية التي سيتواصل العمل بها وذلك دعما لمجهودات مختلف هياكل الدولة في مواجهة انتشار فيروس كورونا المستجد.