طالب النائب الثالث لرئيس البرلمان طارق الفتيتي ريئس المجلس راشد الغنوشي بالاعتراف بالخطأ بعد تهنئته رئيس المجلس الرئاسي لحكومة الوفاق الوطني الليبية، فائز السراج على استعداة قاعدة الوطية.

كما طالب الفتيتي الغنوشي خلال مداخلته في الجلسة العامة المتواصلة غلى ساعة متأخرة من مساء اليوم الأربعاء 03 جوان 2020، بالتعهد بعدم تكرار هذا الخطأ.

وقال الفتيتي متوجها للغنوشي "أخطأت عندما اتصلت بأردوغان ورئيس المجلس النيابي دون إعلامنا وأعدت الخطأ بخطأ أفضع عندما أعلنت حكومة السراج بأنك هنأته باستعادة منطقة الوطنية".

وتابع طارق الفتيتي أنه ليس من حق الغنوشي التحدث باسم البرلمان دون التشاور مع النواب.