لم تتخط قيمة العائدات السياحية عتبة 1 مليار دينار، موفى ماي 2020، لتسجل بذلك تراجعا بنسبة 36 بالمائة مقارنة بالفترة ذاتها من سنة 2019، وفق المؤشرات النقدية والمالية التي نشرها البنك المركزي التونسي، الأربعاء.
وتقلّصت عائدات العمل، بدورها، بنسبة 5ر10 بالمائة لتصل قيمتها الى 6ر1 مليار دينار، خلال الفترة ذاتها من 2020.
وتراجعت خدمة الدين الخارجي، إلى موفى ماي 2020، بنسبة 21 بالمائة لتبلغ قيمتها زهاء 3 مليار دينار مقابل 7ر3 مليار دينار، في 2019.
وبلغت العائدات الصافية من العملة الصعبة 5ر21 مليار دينار، إلى يوم 2 جوان 2020، أي ما يعادل تغطية 132 يوم توريد، لتسجل بذلك تطورا مقارنة بذات الفترة من 2019 (أي 74 يوم توريد).
وشهد المؤشر المرجعي للبروصة "توننداكس"، كذلك، انخفاضا بنسبة 7ر6 بالمائة، في غرة جوان 2020، ليصل إلى مستوى 5ر6 مليار دينار.