أكــد صباح اليوم الجمعة شهاب بن ريّانة، مدير عام المخبر الوطني لمراقبة الأدوية بتونس،,بأن الكمامة الواقية التي سـتُصبح إجبارية بعد انقضاء فترة الحجر الصحي تخضع لمواصفات طبية ومعايير دولية في تصنيعها .
وقال شهاب بن ريانة في تصريح لشمس أف أم، الكمامة ستكون متكونة من 3 طبقات الشئ الذي لن يسمح بتسرب الفيروس .
وأشار في تصريح لشمس أف أم الى أن الكمامة الواقية ستكون متعددة الاستعمالات .

كما أوضح بأن الكمامات ستكون واقية وسيتم اخضاعها لعدة اختبارات قبل ترويجها بالسوق التونسية.
وقال مدير عام المخبر الوطني لمراقبة الأدوية بتونس..  في البداية سيتم تصنيع 30 مليون كمامة طبيبة بصفة تدرجية.

وفي ما يتعلق بطريقة غسل الكمامة الطبية وتجفيفها ,قال مصدرنا " لن يتم استعمال مادة الجفال وانما سيتم غسلها بطريقة عادية بالصابون وبماء دافئ.
وعن طريقة تجفيف الكمامة الطبية ، قال شهاب بن رياّنة "طريقة التجفيف سيكون اما عبر استعمال مجفف الشعر أو الـمِكْوَاةُ ".


وكان وزير الصحة عبد اللطيف المكي قد أكد يوم الاثنين 06 افريل 2020 في تصريح للاذاعة الوطنية بأن ارتداء الكمامة الطبية سيصبح اجبارية بعد انقضاء فترة الحجر الصحي .
وشدد وزير الصحة على أن ارتداء الكمامة الطبية في الفترة المقبلة سيخضغ لطريقة خاصة لفادي عدم انتقال العدوى بين الأشخاص ، ومن بين هذه القواعد عدم لمس الوجه والانف والفم والعين .