تنطلق غدا لدى العمد بمختلف مناطق ولاية المنستير عملية تقبل مطالب الانتفاع بالمساعدات الاجتماعية الظرفية والاستثنائية المعلن عنها لفائدة مختلف الفئات الاجتماعية المتضررة من تداعيات فيروس كورونا المستجد وفق ما أعلن والي المنستير اليوم في بلاغ تحصلت وات على نسخة منه.

   ونبه الوالي كافة المواطنين الراغبين في الانتفاع بالمساعدات الاجتماعية الظرفية والاستثنائية إلى ضرورة تعمير استمارة في الغرض وإيداعها لدى العمدة بمنطقته لا غير مع وجوب استلام وصل إيداع للاستظهار به عند الطلب، ووجوب عدم التجمع عند تسليم هذه المطالب واحترام إجراءات التوقي من فيروس كورونا المستجد.

   وستحال المطالب بعد ايداعها لدى العمد إلى الوحدات المحلية والجهوية للنهوض الاجتماعي للبت فيها لاحقا وليس للمعتمدين والعمد أي دخل في دراستها وهم غير معنيين بإبداء الرأي فيها حسب ما أوضح الوالي في ذات البلاغ.

   وحث البلاغ كافة العمد بضرورة التواجد بكامل مرجع نظرهم الترابي وبالتواصل المباشر مع المواطنين لتيسير قبول هذه المطالب للحد من تنقل المواطنين والالتزام بالحجر الصحي الشامل.