نفت مديرة المعهد الوطني للامراض الجديدة والمستجدة نصاف بن علية، مساء اليوم الجمعة، في تصريح لشمس آف آم ما راج من أخبار حول دخولها في الحجر الصحي بسبب إصابتها بكورونا.

ودعت بن علية إلى تجنب الإشاعات، مبينة أن إقامتهم في نزل قرب وزارة الصحة فقط لكثرة العمل وما يستوجبه من تواجد متواصل ودائم بالوزارة.

وأكدت أنها وكافة فريق اللجنة يخضعون للتحاليل بصفة دورية ودائما نتيجة تحاليلهم سلبية، موضحة أن التحاليل الدورية يجرونها بحكم طبيعة عملهم وتعرضهم للخطر دائما.