أجرى رئيس الجمهورية قيس سعيد، اليوم الجمعة 27 مارس 2020، مكالمتين هاتفيتين مع كل من محمود عباس واسماعيل هنية.

وقد تم التعرض خلال المكالمتين إلى الأوضاع الصحية داخل الأراضي الفلسطينية بالنظر خاصة إلى الكثافة السكانية وهي من أكبر العوامل التي قد تتسب في انتشار العدوى، وبالنظر أيضا إلى نقص وسائل الوقاية والأدوية والتجهيزات الضرورية لمواجهة جائحة كورونا.

وعبر رئيس الدولة في المكالمتين عن وقوف تونس الدائم إلى جانب الشعب الفلسطيني، واستعدادها لمد الأشقاء الفلسطينيين بما يحتاجونه من دعم في هذا الظرف العصيب الذي تمر به الإنسانية جمعاء.