أدى رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ مرفوقا بوزير الصحة عبد اللطيف المكي زيارة إلى المستشفى الجامعي الهادي شاكر إطلع خلالها على ظروف العمل بقسم الأمراض الصدرية والحساسية والذي خُصّص لايواء المرضى بفيروس الكورونا.

وعاين رئيس الحكومة مسلك قبول المصابين بالكورونا والقسم المخصص لإيوائهم ومعالجتهم إلى جانب توفر كافة تجهيزات الوقاية.

وأكد رئيس الحكومة في نقطة اعلامية أن الدولة اليوم في حرب متواصلة ضد فيروس كورونا مضيفا أن زيارة ولاية صفاقس تأتي للاطلاع على الوضع الميداني وستتلوها زيارات الى جهات اخرى.

ودعا المواطنين لاحترام قواعد الحجر الصحي الشامل، معتبرا أن ذلك الحل الأنجع للوقاية من انتشار فيروس الكورونا.