قال رئيس الحكومة إلياس الفخفاخ، اليوم الجمعة، خلال زيارته التفقدية لمستشفى الحبيب بورقيبة ومستشفى الهادي شاكر بصفاقس إن كل الإمكانيات موجودة لكل السيناريوهات وخلال الأسبوعين القادمين من الممكن أن يحدث أي شيئ.
وهذا واكد على توفر كل المخزونات الممكنة من الادوية ووسائل الوقاية.
وأشار الفخفاخ إلى أن الجميع الآن قد تأكد من أهمية الصحة العمومية.
وأقر بان الوضع الأيام القادمة مرتبط بمدى وعي الشعب التونسي وتطبيقه للحجر الصحي.