خلال تسلمه للقائمة النهائية لتركيبة الحكومة المقترحة من طرف إلياس الفخفاخ، تحدث رئيس الجمهورية قيس سعيد عن أهمية الانسجام في العمل بين مؤسسات الدولة.
وتوجه قيس سعيد بالحديث لإلياس الفخفاخ قائلا 'سنعمل في انسجام تام... لنصنع معا تاريخا جديدا'.
وقال إنه يجب الدخول لمرحلة جديدة بتصور جديد مختلف وبإرادة جديدة والاعتبار بما مضى في السابق تجنبا للوقوع في نفس الأخطار التي وقعت فيها تونس.
وتابع أنه حين تتوفر الإرادة سيتم تحقيق الكثير، مؤكدا أنه لا مجال للحديث عن دول داخل الدولة.