التقى رئيس الجمهورية قيس سعيّد مساء اليوم الخميس راشد الغنوشي رئيس حركة النهضة ورئيس مجلس نوّاب الشعب، الذي صرّح بأنّ اللقاء تناول الأوضاع الاجتماعية والاقتصادية في البلاد إلى جانب التطرّق إلى تكوين الحكومة.
وقال راشد الغنوشي، وفق بلاغ لرئاسة الجمهوريّة، إلى أنّ رئيس الدولة أعرب عن انشغاله لطول المدّة التي استغرقها مسار تشكيل الحكومة، وأوصى بالإسراع بتكوين الحكومة في أقرب وقت حتى تتولّى القيام بمهامها.
كما أضاف الغنوشي قوله، وفق مقطع فيديو نشر على صفحة رئاسة الجمهوريّة بموقع "فايسبوك"، " طمأنت رئيس الجمهوريّة بأنّ الأمور تسير في طريقها، سواء في مكتب المجلس أو صلب مؤسسات حركة النهضة وأنّه سيكون للشعب التونسي حكومة تنهض بمهام الأمن والتنمية وكل ماهو منوط بعهدتها".
يذكر أنّ المكلّف بتشكيل الحكومة إلياس الفخفاخ كان أطلع مساء اليوم راشد الغنوشي، خلال لقاء جمعهما بقصر باردو، على مسار المشاورات الجارية بخصوص تشكيل الحكومة، ورؤيته العامة حول هيكلتها وحزامها السياسي وخطوط عملها المستقبليّة.
ومن المنتظر أن يقدم الفخفاخ، مساء غد الجمعة، الحصيلة النهائية لمشاورات تشكيل الحكومة إلى رئيس الجمهورية قيس سعيد.