نظم اليوم المركز الدولي للتنمية المحلية والحكم الرشيد ندوة صحفية قدم اثناءها ابرز البرامج التي اشتغل عليها طيلة سنة 2019 والمشاريع المبرمجة لسنة 2020، وقدمت المديرة العامة للمركز نائلة العلاني عدد من برامج المساعدة التقنية التي انطلق المركز في تنفيذها منذ سنة 2019 وهي:

- برنامج القيادة البلدية الجامعة في تونس (PLMI)، الذي ينفذه المركز الدولي للتنمية المحلية والحكم الرشيد واتحاد البلديات الكندية (FCM) بدعم من الشؤون العالمية الكندية (2022-2019) (AMC) الذي يهدف لجعل المواطنات والقيادان النسائية اكثر تأثيرا في ادارة الشؤون المحلية في تونس.

- مبادرة اللامركزية الفعالة والبلديات الجذابة (IDEMA ) التي ينفذها المركز الدولي للتنمية المحلية والحكم الرشيد بتمويل من وزارة الشؤون الخارجية الهولندية (2022-2019) على المستوى المحلي رافق برنامج ادامة تسع بلديات دوار هيشر، رواد، عين دراهم، باجة، الكريب، تيبار، بير الحفي، حاسي الفريد، بنقردان، الذهيبة، بوغرارة وجمنة في تنفيذ البرامج السنوية للاستثمار البلدي 2020 وفق مقاربة تأخذ بعين الاعتبار الاحتياجات الخصوصية للنساء والشباب والفئات الهشة.

- برنامج دعم البلديات (PEC) الذي ينفذه المركز الدولي للتنمية المحلية والحكم الرشيد والجامعة الوطنية للمدن التونسية (FNVT) بدعم مالي من مفوضية الاتحاد الاوروبي في تونس ( 2020-2018)، نجح هذا البرنامج في انشاء بوابة الكترونية للحامعة الوطنية للمدن التونسية تحتوي منصة للتبادل والتفاعل حول اللامركزية، كما ساعد البرنامج 10 بلديات على وضع مشروع البيانات المفتوحة و5 بلديات على تطوير نظم المعلومات ااجغرافية و11 بلدية على تنفيذ مشاريع بالشراكة مع المجتمع المدني و3 بلديات على تهيئة تشاركية لفضاءات عامة.

كما اعلن المركز الدولي للتنمية المحلية والحكم الرشيد عن اطلاق شراكة جديدة مع بلدية الرقاب الذي يهدف لحسين خدمات المدينة للاطفال والاجيال القادمة من تجل تشريك المواطنين في تحسين الحياة المخلية العمومية، وتندرج هذه الشراكة في اطار مشروع "مدينة جامعة من احل طفولة سعيدة"سيساهم في تعزيز حكم محلي اكثر وعيا بحقوق الكف وسيتم تنفيذ هذا المشروع بالشراكة مع مرصد الاعلام والتكوين والتوثيق والدراسات حول حماية حقوق الطفل.