تعقيبا على التدوينة التي نشرها النائب عن ائتلاف الكرامة رضا الجوادي والتي وصف فيها أعضاء هيئة الاتصال السمعي والبصري بـ "العصابة" وهشام السنوسي بـ "اليساري الاستئصالي المتطرف"، لأن الهيئة قررت الايقاف النهائي لبرنامج "خليك معانا" على قناة الانسان وتسليط خطية مالية بـ 50 ألف دينار ضدّها.
قال اليوم الإربعاء عضو الهيئة العليا المستقلة للاتصال السمعي البصري هشام السنوسي بأنها ليست المرة الأولى التي تتعرض فيها "الهايكا" لتهديدات وتشويه .
واشار السنوسي الى أن هناك أمر مريب وغامض يطغى على المشهد الاعلامي السمعي البصري
حيث أقر بوجود اذاعات وقنوات تلفزية مدعومة من أحزاب وازنة في مجلس النواب وهي تنشط اليوم خارج الأطر القانونية .
وأشار السنوسي في حوار لبرنامج "هنا شمس" الى دفع أموال بالعملة الصعبة من خارج الحدود التونسية مقابل البث أو الإرسال وهذا في حد ذاته ملف فساد وفق تعبيره.