انعقد اليوم الجمعة بمقر وزارة الشؤون الاجتماعية اجتماع بين الرئيس المدير العام للصندوق الوطني للتأمين على المرض، وممثلين عن مختلف مصالح الصندوق، والنقابة التونسية لأصحاب الصيدليات الخاصة، بحضور المدير العام للضمان الاجتماعي، وذلك في إطار متابعة العلاقات التعاقدية بين الصندوق والصيدليات الخاصة والإجراءات المتخذة لتنفيذ مختلف الالتزامات المتبادلة بين الجانبين وضبط أفضل الترتيبات المتعلقة بتطبيق الاستحقاقات.

وأفاد بلاغ صادر عن وزارة الشؤون الاجتماعية، انه تم خلال هذا الاجتماع التأكيد على أهمية المحافظة على العلاقات التعاقدية بين الصندوق وأصحاب الصيدليات الخاصة، بما يكفل استمرارية العلاج لفائدة المضمون الاجتماعي، والاتفاق على مواصلة التشاور خلال بداية الأسبوع المقبل لمتابعة تنفيذ بقية الالتزامات المتعلقة بالطرف الحكومي.

كما تم استعراض مختلف الالتزامات المحمولة على الطرف الإداري التي تم تنفيذها ومختلف الإجراءات التي تم اتخاذها لتوفير السيولة اللازمة للصندوق للإيفاء بتعهداته تجاه صيادلة البيع بالتفصيل.

   وثمنت النقابة التونسية لأصحاب الصيدليات الخاصة بالمناسبة حسن تعهد الصندوق بتنفيذ الالتزامات التعاقدية المحمولة عليه.