قدمت اليوم الجمعة 17 جانفي 2020 رئيسة الاتحاد الوطني للمرأة التونسية راضية الجربي تصورها المنظمة النسوية لشخصية رئيس الحكومة المرتقب لرئيس الجمهورية قيس سعيد بقصر قرطاج.
وأعربت راضية الجربي عن تقديرها لتشريك الاتحاد في مشاورات الحكومة.
وأضافت أنها قدمت تصور الاتحاد الوطني للمرأة التونسية للشخصية التي يمكن أن تقود الحكومة، مشيرة إلى وجود انسجام مع تصور رئيس الجمهورية.
وأفادت أن رئيس الدولة جدّد تقديره للمرأة التونسية وحرصه على عدم المساس بمكاسبها أو ضرب حقوقها.
وتابعت أن رئيس الدولة أكد مرارا أن نساء تونس في عينيه.