انعقدت اليوم الجمعة 13 ديسمبر 2019 بقصر قرطاج جلسة عمل مع عدد من القيادات الأمنية بإشراف رئيس الجمهورية قيس سعيد وبحضور رئيس حكومة تصريف الاعمال يوسف الشاهد ووزير الداخلية هشام الفوراتي.

وتم خلال هذه الجلسة استعراض مستجدات الوضع الأمني في البلاد والتأكيد على حيادية المرفق العمومي للأمن وبحث الاستعدادات لمواجهة كل الطوارئ في ظل الوضع الأمني الراهن.

كما تم وفق بلاغ صادر عن رئاسة الجمهورية، التطرق إلى النظام القانوني الحالي لحالة الطوارئ وما يتطلبه من مراجعة للتشريعات.

وتم التأكيد بالمناسبة على ضرورة رفع حالة التأهب للتوقي من حوادث الطرقات وتأمين عودة التلاميذ والطلبة في أفضل الظروف بمناسبة العطلة المدرسية واحتفالات آخر السنة الإدارية.