تمكنت الإدارة الفرعية لمكافحة المخدرات بإدارة الشرطة العدلية، أول أمس السبت، بناء على معلومات وبعد نصب كمين محكم، من إيقاف شخص بباجة ينشط في مجال الإتجار غير المشروع ونقل وتهريب الأقراص المخدرة (45 سنة) لفائدة شخص آخر، وحجز 5 أكياس تحتوي على 115590 قرصا مخدرا من مختلف الأنواع، تقدر قيمتها الجملية بـ 300 ألف دينار، فضلا عن حجز مبلغ مالي قيمته 15 ألف دينار.

وأوضحت وزارة الداخلية، في بلاغ لها الاثنين، أنه تم العثور على الأقراص المخدرة المحجوزة داخل مقر راجع بالنظر للشخص الثاني، مضيفة أن الموقوف إعترف بأن هذه الاقراص جاهزة للتهريب إلى بلد مجاور وكان ينوي نقل كمية منها.

وأكدت أنه بمراجعة النيابة العمومية، أذنت للوحدة المذكورة بالاحتفاظ بالموقوفين، ومباشرة قضية عدلية في الغرض، وحجز الأقراص المخدرة والسيارتين والمبلغ المالي.

كما أفادت الوزارة في بلاغ ثان لها اليوم، بأن فرقة الشرطة العدليّة بمنطقة الأمن الوطني بباب بحر تونس العاصمة، ألقت القبض يوم الجمعة الفارط، على شخصين يحملان جنسية دولة مجاورة كانا على متن سيارة، عثر داخلها بعد بتفتيشها تفتيشا دقيقا على 544 قرصا مخدرا وأدوية مختلفة.

وبينت أنه بالتحري معهما، اعترفا بأقنائهما للأدوية المذكورة من قبل أحد الأشخاص مقابل الاستظهار بشهائد طبية مفتعلة، مضيفة أنه تم حجز مبلغ مالي من العملة التونسية قدره 580 دينارا من العملة التونسية و600 دينار من العملة الجزائرية.

وأكدت أنه بمراجعة النيابة العمومية، أذنت للوحدة المذكورة بالاحتفاظ بهما، وحجز الأقراص المخدرة والمبلغ المالي والسيارة، واتخاد الإجراءات القانونية اللازمة في شأنهما.