تمكنت دورية تابعة لفرقة الحرس الديواني بالصخيرة فجر اليوم الإثنين 18 نوفمبر 2019، أثناء مراقبة وسائل النقل والبضائع على مستوى الطريق السريعة الرابطة بين صفاقس وقابس، من ضبط شاحنة محملة بـ10290 كغ (10 أطنان و290 كغ) من المواد الغذائية المدعمة.

وقال بلاغ للإدارة العامة للديوانة التونسية، إن المواد تتمثل في 6450 كلغ من الكسكسي و2940 كلغ من المقرونة و1300 كلغ من الفارينة و600 كلغ من السميد، كانت متجهة إلى المناطق الحدودية بالجنوب الشرقي قصد تهريبها إلى القطر الليبي.
وقد تم تحرير محضر حجز في الغرض ورفع مخالفة محاولة التصدير خلسة لبضاعة محجرة.
وفي نفس السياق تمكنت فرقة الحرس الديواني برمادة اليوم كذلك، من حجز 20500 علبة سجائر أجنبية بمنطقة السفيري يمعتمدية رمادة كانت محملة على متن شاحنة لا تحمل ترقيم منجمي رفض سائقها الامتثال لإشارة أعوان دورية الديوانة فتمت مطاردته و إجباره على التوقف.
و من جهة أخرى تمكّن أعوان الديوانة المختصون في الكشف بالأشعة بالمكتب الحدودي برأس جدير من إحباط عمليات تهريب لعدد 42 قارورة مشروبات روحية تحمل علامات فاخرة و 500 علبة سجائر و 50 كلغ من المعسّل كانت مخفية في مخابئ مهيئة داخل سيارتين تحملان ترقيم ليبي.