نفى اليوم السبت الأستاذ محسن السحباني الاتهامات التي وجهتها المحامية والنائبة عن حركة الشعب ليلى الحداد والتي شككت عبر تدوينة لها اليوم السبت 16 نوفمبر على صفحتها الرسمية بموقع التواصل الاجتماعي" فيسبوك"، في عملية الإفراج عن صاحب قناة الحوار التونسي سامي الفهري
وقال السحباني في حوار لشمس أف أم "كل هذه الاتهامات لا اساس لها من الصحة وأنا أنوب وكيل الشركة بحكم علاقتي بأحد أفراد العائلة ، مشددا على أن سمير ديلو ليس له علم بالمضوع
واشار السحباني الى أنه سيتم تقديم شكاية يوم الاثنين صباحا الى الفرع الجهوي للمحامين ضد النائب ليلى الحداد ، مرجحا ايضا تقديم شكاية جزايئة ضدها بعد التمعن جيدا في نص التدوينة.
ونفى الاستاذ السحباني أي علاقة له بسامي الفهري ،نافيا انابته .
يذكر أن المحامية والنائبة عن حركة الشعب ليلى الحداد شككت في عملية الإفراج عن صاحب قناة الحوار التونسي سامي الفهري.
وقالت الحداد في تدوينة على صفحتها بالفايسبوك " بمجرد دخول شركة المحاماة المنار للأستاذ سمير ديلو والاستاذ السحباني في ملف القضية تم إطلاق سراح سامي الفهري .. لا تخرج قبل ان تقول سبحان الله".
وتمنت ليلى الحداد أن يكون قرار الابقاء عليه في حالة سراح ناجما عن قرار قضائي وليس عن قرار سياسي.
وكان عبد العزيز الصيد محامي الفهري قد أفاد بأن قاضي التحقيق بالقطب الاقتصادي القضائي والمالي قرر إطلاق سراح موكله إلى جانب المتصرف القضائية لشركة كاكتوس ووكيل الشركة الذين صدرت في شأنهم سابقا بطاقات إيداع بالسجن على ذمة التحقيق لمدة 10 أيام.