أدان الاتحاد العام التونسي للشغل اليوم السبت العدوان الاسرائيلي "الغادر" على قرى غزة الذي خلف ما يفوق 34 شهيدا وأكثر من مائة جريح وتدمير عشرات البيوت والمشافي والمحلات والطرقات.
وقال الاتحاد في بيان تلقت (وات) نسخة منه اليوم ان هذا العدوان يكشف مرة أخرى الحقيقة الإجرامية والدموية لهذا الكيان، داعيا القوى الديمقراطية في العالم إلى إدانة هذا العدوان والضغط من أجل إيقافه ومقاطعة هذا الكيان العنصري المحتل.
وحث الاتحاد الحكومة التونسية إلى المطالبة الفورية بعقد اجتماع طارئ لمجلس الأمن واقتراح قرار إدانة وإحراج الدول الأعضاء الصامتة أمام العدوان مجددا الدعوة إلى مقاومة التطبيع في تونس وسن قانون يجرمه.