أقرت اليوم الجمعة النائبة عن الحزب الدستوري الحر عبير موسي بأنها لا تعترف أبدا براشد الغنوشي رئيسا لمجلس نواب الشعب .
وقالت عبير موسي في حوار لبرنامج "هنا شمس" من المستحيل أن أناديه أبدا بسيدي رئيس المجلس .
وتابعت قائلة "سأتعامل مع البرلمان كمؤسسة وسوف أتحصل على كامل حقوقي ككتلة ..ولكن لن أتخاطب مع رئيس البرلمان راشد الغنوشي ولن أطبع معه.

وأضافت "خطابنا سيكون موجه للشعب التونسي وكلماتنا ستكون بإسم الشعب التونسي الذي انتخبنا بإعتبارنا نواب شعب، مضيفة " والغنوشي موجود هناك كمجرد أداة لتسير الجلسة لا غير".

وشددت عبير موسي على أنه اذا تم مرة اخرى رفع شعار رابعة داخل البرلمان فسوف تتصل بالنيابة العمومية وتعتصم أمام مكتب وكيل الجمهورية الى حين احالة هؤلاء على أنظار القضاء.