تمكن أعوان فرقة الابحاث العدلية التابعة للحرس الوطني بسيدي بوزيد مساء الخميس من الكشف عن عصابة مختصة في التنقيب و النبش عن الاثار وقد تمكنوا من وحجز 17 قطعة أثرية داخل منزل بمنطقة مغيلة من معتمدية السبالة
وبإستشارة النيابة العمومية بالمحكمة الابتدائية بسيدي بوزيد أذنت بإبقائه في حالة سراح حتى جلب بقية الاطراف و فتح محضر موضوعه النبش والتنقيب عن الاثار دون رخصة بالإضافة إلى عرض القطع الأثرية على خبير في الاثار لتحديد قيمتها التاريخية.