دعا اليوم الثلاثاء 18 جوان 2019 مرصد شاهد لمراقبة الإنتخابات ودعم التحولات الديمقراطية إلى إرجاء النظر في مشروع تنقيح القانون الإنتخابي لمقدم إلى ما بعد إجراء الانتخابات التشريعية القادمة بالنظر لضيق الزمن الانتخابي المتبقي عن فتح باب الترشحات ولتفادي أي تأويل ينعكس سلبا على الحياة السياسية.
وعبر مرصد شاهد عن تأييده لفكرة تنقيح القانون الانتخابي، وذلك تماشيا مع مقتضيات الانتقال الديمقراطي في تونس وتفاديا للنقائص الموجودة بالقانون على أن لا يمس ذلك من المبادئ الدستورية والمعايير الدولية.
وأوصى المرصد بضرورة تشريك مكونات المجتمع المدني الناشطة في المجال الانتخابي والأخذ بتوصياتها المقدمة في هذا الإطار إلى مجلس نواب الشعب.