عبر رئيس حركة النهضة راشد الغنوشي، منذ قليل، في تدوينة على صفحته في الفايسبوك وتعقيبا على وفاة الرئيس المصري السابق في المحكمة محمد مرسي ، عبر عن آماله "أن تكون هذه الحادثة الأليمة مدعاة لوضع حد لمعاناة آلاف المساجين السياسيين وإطلاق سراحهم وفتح حوارات بين مختلف الفرقاء السياسيين من أجل حياة سياسية ديمقراطية".

ودون الغنوشي أن "حركة النهضة تلقت اليوم ببالغ الحزن والأسى والصدمة خبر وفاة الدكتور محمد مرسي الرئيس السابق لجمهورية مصر العربية أثناء محاكمته، وحركة النهضة إذ تنعى الفقيد باعتباره أحد الشخصيات المصرية البارزة والذي تبوأ منصب رئيس الجمهورية المصرية عقب انتخابات حرة ونزيهة ، وتتقدم الى عائلته وأحبائه وإلى الشعب المصري بأحر التعازي وأصدقها".