بحث رئيس الحكومة يوسف الشاهد صباح اليوم الثلاثاء 11 جوان 2019، بقصر منظمة الأمم المتحدة بجنيف مع رئيس وزراء روسيا الاتحادية ديمتري مدفيديف، سبل تطوير العلاقات بين البلدين ودفع التعاون بينهما على الصعيد الاقتصادي والأمني والتجاري والسياحي.
وتم خلال اللقاء المنعقد على هامش ترؤس يوسف الشاهد وفد تونس المشارك في فعاليات الدورة 108 لمؤتمر منظمة العمل الدولية، التركيز على أهمية الزيارات المتبادلة بين كبار المسؤولين من البلدين والمشاورات السياسية المشتركة فضلا عن إبراز أهمية تعزيز الإطار القانوني المنظم للعلاقات الثنائية بين البلدين.
كما تطرق مسؤولا البلدين إلى سبل تعزيز التعاون الاقتصادي بين البلدين ودفع الاستثمار والتبادل التجاري بينهما وخاصة دعم القطاع السياحي في تونس من خلال التشجيع على اختيار تونس كوجهة سياحية للسوق الروسية.
وأتى اللقاء على أهمية نتائج عمل اللجنة العليا المشتركة الاقتصادية المنعقدة بتونس من 24 إلى 26 أفريل الماضي.
وقد كان في استقبال رئيس الحكومة لدى حلوله بمقر الأمم المتحدة بجنيف كل من مايكل مولر مدير مكتب الأمم المتحدة بجنيف والأمين المساعد لمنظمة العمل الدولية موسى عمارو.
ويشارك في أشغال الدورة 108 لمؤتمر منظمة العمل الدولية الذي تنعقد خلاله الاحتفال بمائوية المنظمة التي تتواصل أشغاله من 10 إلى 21 جوان الجاري تحت شعار " بناء مستقبل عمل لائق" العديد من رؤساء الدول والحكومات و5700 مندوب حكومي ورب عمل ومستخدم من 187 دولة عضو في المنظمة.
المصدر (وات)