أشرف صباح اليوم السبت وزير الداخلية هشام الفراتي على موكب إحياء الذكرى 61 لمعركة الخالدة التي دارت في مثل هذا اليوم من سنة 1958.

ووضع الوزير بالمناسبة اكليلا من الزهور على النصب التذكاري ثم اطلع على معرض وثائقي أقيم ببهو المعتمدية ضم صورا وشهادات حول أطوار المعركة.

واختتم الوزير زيارته الى رمادة بتدشين المقر الجديد لفرقة الحدود البرية الذي بلغت كلفة إنجازه حوالي 560 الف دينار.