وافقت وزارة البيئة والأراضي والبحر الايطالية، على تنفيذ مشروع ثاني في تونس يتعلق بمكافحة ومقاومة التغيرات المناخية في الأنظمة الفلاحية المتواجدة في أسفل سد نبهانة.
وجاءت هذه الموافقة، على لسان وزير البيئة والأراضي والبحر الايطالي، سارجيو كوستا، خلال لقاء جمعه بوزير الفلاحة والموارد المائية والصيد البحري سمير الطيب، امس الثلاثاء بتونس.
وتطرق الطيب و كوستا، إلى مشروع "الطاقة المتجددة للتنمية الفلاحية والريفية في تونس"، الذي يشهد تقدما في التنفيذ، وفق بلاغ اصدرته وزارة الفلاحة.
ويقدم مشروع الطاقة المتجددة للتنمية الفلاحية والريفية عدة مكونات من بينها برامج تكوين في الطاقات المتجددة بالمعاهد الفلاحية بتوزر ومجاز الباب ودعم ومرافقة 10 متدربين لبعث مؤسسات ناشئة لدمج التكنولوجيات الحديثة في الخدمات الفلاحية وتمكين 10 مناطق نموذجية بمضخات تعمل بالطاقات الشمسية وإنشاء محطة للطاقة الشمسية والتسويق للمشروع.